كلمة معالي رئيس مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة

 

كلمة معالي رئيس مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة

معالي الدكتور / هاشم بن عبدالله يماني

رئيس مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

تسعى مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة لإدخال مزيج من مصادر الطاقة الذرية والمتجددة بشكل مستدام مما يشكل دعم للبيئة وتقليل انبعاثات الغازات الضارة والمحافظة على الموارد الطبيعية والبيئة المحيطة، وذلك لدعم التنمية المستدامة التي تضمن سلامة البيئة للأجيال الحالية والقادمة.

ويسر مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة أن تكون شريك رئيسي في المؤتمر العالمي الخامس " بيئة المدن 2015" الذي يقام في المدينة المنورة بعنوان " من نفايات إلى طاقة" حيث أولت عناية خاصة بموضوع تحويل النفايات إلى طاقة، ودرسته دراسة مستفيضة، ووصلت إلى تقدير مبدئي بأنه يمكننا في المملكة العربية السعودية إنتاج كمية من الطاقة تصل إلى 3000 (ثلاثة آلاف) ميجاوات بتحويل النفايات البلدية إلى طاقة

كما حرصت مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة على تضمين استراتيجية الطاقة الذرية والمتجددة عدد من الخطط للتحرك في عدة اتجاهات بتزامن ودقة لإدخال الطاقة الذرية والمتجددة ضمن منظومة الطاقة الوطنية، وتطوير وتوطين قطاعي الصناعة والخدمات، ولإيجاد فرص عمل جاذبة وتأهيل الشباب السعودي لشغل فرص العمل هذه، وإيجاد آليات ديناميكية للاستحواذ على التقنيات وتطويرها، بهدف بناء قطاع مستدام للطاقة الذرية والمتجددة في المملكة يمكّن ويحفّز النمو الاقتصادي ويسهم في التنمية الوطنية المستدامة.